Pages

About

خطبة الحمار

بينما كان أحد رؤساء البلديات في طريقه لإلقاء خطبة في قرية أخرى ماشيا على قدميه ، إذ وقف بجواره أحد المزارعين على عربة يجرها حمار ، وقال له : تفضل معي أوصلك ، ركب رئيس البلدية ، ونام على كومة القش في العربة ، وحين وصل إلى القرية الأخرى ، ووقف أمام الناس في ساحة البلدية فتش عن دفتر خطبه فلم يجده، فقال: أيها المواطنون ، لا يوجد عندي ما أقوله لكم ، فقد فقدت دفتر خطبي في كومة قش ، وربما عثرت عليه بعض الحيوانات، فإذا رأيتم حماراً أو ثوراً يلقي خطبة فاعلموا أن هذه الخطبة قد كتبتها أنا ، وليس هو .